• ×

طموح الجزائر يصطدم بكوت ديفوار وقتال تونس في مواجهة مدغشقر المفاجأة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
متابعات - ناجح يخوض المنتخب الجزائري اختبارًا لطموحه عندما يلاقي كوت ديفوار اليوم الخميس، في مباراة مرتقبة ضمن الدور ربع النهائي لنهائيات كأس الأمم الإفريقية في كرة القدم، والذي يشهد مواجهة تونس العابرة بصعوبة، مع مدغشقر مفاجأة البطولة في مشاركتها الأولى.

فعلى استاد السويس، يلاقي المنتخب الجزائري الوحيد الذي حقق 4 انتصارات في 4 مباريات بإشراف مدربه جمال بلماضي، نظيره الإيفواري الذي يقدم بإشراف إبراهيم كامارا، أداء ثابتًا.

في المقابل، يدخل المنتخب التونسي أرض استاد السلام في القاهرة، باحثًا عن تقديم أداء مشابه لما قدمه في ثمن النهائي ضد غانا، والذي انتهى بتأهله بركلات الترجيح لملاقاة مدغشقر التي تواصل مغامرة لم يحسب لها حساب، مستفيدة من توسيع قاعدة المشاركة إلى 24 منتخبًا بدلًا من 16.

وتنتظر الجزائر لقبًا قاريًا ثانيًا منذ تتويجها الوحيد على أرضها عام 1990، منذ ذلك العام، لم يتمكن «محاربو الصحراء» من رفع الكأس مجددًا، وعانوا حتى لتخطي الدور ربع النهائي، باستثناء نسخة 2010 (المركز الرابع).

في المقابل، لن تكون عقبة كوت ديفوار، بطلة 1992 و2015، سهلة، فالمنتخب لم يخسر سوى بهدف يتيم أمام المغرب في المجموعة الرابعة، وقدم أداء ثابتًا كانت أبرز نتائجه تخطي ناميبيا 4-1 في الجولة الثالثة لدور المجموعات، قبل التفوق على مالي 1-0 في ثمن النهائي.

في مواجهة تونس ستكون مدغشقر، المفاجأة الأكبر في هذه النسخة من البطولة التي تخوض غمارها للمرة الأولى في تاريخها، وأنهت الدور الأول في صدارة المجموعة الثانية، قبل أن تفوز على الكونغو الديموقراطية في ثمن النهائي 4-2 بركلات الترجيح، بعد التعادل 2-2.
بواسطة : أحمد المرضي أحمد المرضي
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 49 التاريخ 11-08-1440 02:51 صباحًا
التعليقات ( 0 )

تغريداتنا بتويتر