• ×

1.42 تريليون ريـال الإقراض المصرفي للقطاع الخاص في المملكة بنهاية مايو

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ناجح - متابعات : ارتفع الإقراض المصرفي والمقدم للقطاع الخاص في السعودية بنهاية شهر أيار (مايو) الماضي بنحو 3.5 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، مسجلا أعلى وتيرة في نحو عامين ونصف العام.
فيما واصلت عمليات النمو للشهر الرابع على التوالي، حيث نمت في أيار (مايو) نحو 1.5 في المائة على أساس شهري.
وتصاعدت وتيرة نمو الإقراض المصرفي والمقدم للقطاع الخاص في السعودية منذ بداية العام الجاري.
وبحسب “الاقتصادية”، فإن حجم الائتمان المصرفي والمقدم للقطاع الخاص بنهاية الشهر الماضي بلغ نحو 1.42 تريليون ريال، وبصافي إقراض بلغ 48.58 مليار ريال، مقارنة بنهاية أيار (مايو) من العام الماضي.
فيما سجل على أساس شهري نموا بنحو 1.5 في المائة وبصافي إقراض بلغ 20.47 مليار ريال كأعلى صافي إقراض شهري منذ أكتوبر 2014.
وبذلك نما حجم الإقراض المصرفي للقطاع الخاص منذ بداية العام الجاري بنحو 2.97 في المائة وبصافي إقراض بلغ نحو 40.96 مليار ريال.
وبحسب التحليل فإن القروض المقدمة للقطاع الخاص ما زالت تسجل نموا إيجابيا على أساس سنوي وللشهر الـ13 على التوالي.
وعلى أساس سنوي سجل إقراض القطاع الخاص ارتفاعا بنهاية نيسان (أبريل) 2019 بنحو 2.1 في المائة، فيما نمت القروض بنهاية شهر آذار (مارس) الماضي بنحو 3.11 في المائة، ونحو 3.09 في المائة بنهاية شباط (فبراير) و2.36 في المائة بنهاية كانون الثاني (يناير).
بواسطة : جمعة المصريجمعة المصري
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 64 التاريخ 11-01-1440 06:14 مساءً
التعليقات ( 0 )

تغريداتنا بتويتر