• ×

وفد من عسير يزورون جمعية وابار الحفائر التاريخيه والديب يدعم الجمعية بخمسين الف ريال

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الحفائر - ناجح: بدعوة من رجل الأعمال سعود بن فهد ابو خوف قام وفدكبير من اهالي منطقة عسير يتقدمهم رجل الأعمال الشيخ سعيد بن علي بن عواض رئيس مجلس الغرفة التجارية والصناعية بتبوك والشيخ سعيد بن مشبب الذيب وعدد من المشائخ والوجهاء بزيارة لمركز الحفائر بقاعة ناهس شرق خميس مشيط وقام الوفد بزيارة جمعية عثمان بن عفان الخيريه حيث استقبلهم عدد من اهالي الحفائر وعدد من اعضاء مجلس الأدارة والعاملين بالجمعيه وقد استقبل الوفد بالترحيب والألوان الشعبيه ثم قدم كلمة ترحبية من مجاس الأداره القاها محمد فراج ابان فيها نشاط الجمعيه وشكر الوفد على هذه الزياره الكبيره.
ثم القى العقيد الأديب محمد بن رفدان شرح فيها عن مركز الحفائر وكانت كلمة شاملة
وتوالت الكلمات .
ثم القى المحامي الشيخ عبد الله احمد الهنيدي نائب رئيس المجلس البلدي بابها كلمة الضيوف وابدى اعجاب الجميع بماسمعوه عن الجمعيه وجهودها المباركة وقدر لمنسوبيها هذا الحماس وقال انه يسر المجلس البلدي التعاون معهم ومع المجلس التنسيقي للجمعيات الخيريه كما عقب الشيخ سعيد بن علي بن عواض بكلمه شكر الشيخ سعود ابو خف على دعوته وخدماته لمجتمعه وشكر مجتمع الحفائر على حفاوتهم البالغه ودور جمعيتهم المباركة ثم انتقل الجميع الى صالة العرض لمشاهدة انشطة الجمعيه المعروضه على البنرات وقد اعجب الجميع بهذا النشاط الكبير رغم العمر القصير للجمعيه التي انشئت في عام ١٤٣٠هـ ثم اعلن الشيخ سعيد الذيب تبرعه للجمعيه بمبلغ خمسون الف ريال.
ثم انتقل الجميع الي ابار الحفائر الأثريه التى حفرت في عهد ابرهة الاشرم عندما قاومته قبيلة خثعم (ناهس وشهران )
وحفر بقية الأبار بعد اسر نفيل بن حبيب الذي ذهب مع ابرهه الي مكه ولكن نفيل بن حبيب ارسل الي عبد المطلب وسمع الجميع القصه الكامله الوافيه ومكان الرشا الدي استخدمة جيش ابرهة على حافة البئر ثم شاهد ادى الجميع صلاة المغرب في الجامع الذي يتوسط الحفائر واقامه الشيخ سعود ابوخف على نية ولدتة وتقام به المحاضرات وحلقات التحفيظ.
]image[/right]
بواسطة : Ibrahim assiriIbrahim assiri
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 711 التاريخ 08-29-2017 01:48 مساءً
التعليقات ( 0 )

تغريداتنا بتويتر

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:11 صباحًا الإثنين 23 أكتوبر 2017.