• ×

بنجاح منقطع النظير إختتام مهرجان بساط الريح في نسخته ال(18)

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جده-خالدمقروي-ناجح: اختتمت مساء أمس فعاليات مهرجان بساط الريح (18) حيث رعته وإفتتحته مساء الخميس الماضي صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود رئيس مجلس الأمناء بالمؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية معرض بساط الريح ال(١٨) والذي نظمتة المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية وإستمر لمدة ستة أيام بمركز جدة الدولى للمعارض والمؤتمرات بمشاركة اكثر من 160 جناح من المملكة وخارجها .
هذا المعرض الذي سعى لتقديم الجودة في الخدمات المختلفة وما يلهم الأسرة السعودية والمقيمين والزوار بهدف تنمية حب الخير والعمل الانساني وتفعيل مبدأ الشراكة المجتمعية مع مختلف القطاعات والمؤسسات في مساندة ودعم البرامج والنشاطات التي تقدمها الجمعية الخيرية .

وكانت صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله صرحت بعد الافتتاح انها سعيدة في المهرجان بنسخته ال 18 حيث التميز ، وتميز بساط الريح هذا السنة بحضور الاغلبية من المشاركات من داخل المملكة ، ووجود الأسر المنتجة بالتعاون مع الغرفة التجرية بجدة ووجود عدة جمعيات مشاركة ووجود عدة سيدات الأعمال متخصصات في التغذية الصحية وهذا شي جميل .

وعن تغيير موعد إنطلاق بساط الريح قالت سموها ؛ غيرنا موعد افتتاح بساط الريح هذه السنة بسبب موسم الاختبارت المدرسية التي ستكون بداية شهر رمضان وستكون الأسر مشغولة في التحضير للاختبارات فارتأت اللجنة التنظيمية للمهرجان أنه سيكون الانسب أن يقام قبل شهر رمضان المبارك .


وعن إستمرار نجاح بساط الريح في دعم أهداف المؤسسة الخيرية. قالت :
نجاح أي عمل بيكون بمجهود جماعي ، حيث يدعم المهرجان أهداف المؤسسة بزيادة دخل المؤسسة وبذلك نستطيع أن نغطي أعداد اكبر من المرضى وبالتعاون مع مراكز الرعاية الصحية المنزلية في مستشفيات أكثر تابعة لوزارة الصحة ، وهو مورد إضافي للمؤسسة لا تعتمد فيه على التبرعات أو الهبات بل على العمل المؤسسي الذي نسترد من خلاله

تمويل جيد للمؤسسة.

إضافة إلى ذلك هناك العديد من السيدات يرغبن بأن يشاهد ازواجهن أو أبنائهن العمل الذي يقومون فيه ويحبون أن يطلعوهم على الجو العام للمهرجان الذي يشاركون فيه وهو فرصة جيدة لاجتماع الأسرة والعائلة في جو لطيف محترم* يشجع على التعاون وتبادل الخبرات .

وختمت صاحبة السمو الملكي حديثها بالشكر الدائما على متابعة الإعلام ومواكبة أعمال المهرجان سنويا والشكر لجميع من شارك في هذا العمل الإنساني المهني الذي يدخل فيه الكثير من التحضير و الإعداد والتنسيق والترتيب والتنظيم ليظهر بهذا المظهر الذي يرضى عنه الجميع.*

وأتمنى منكم أن لا تبخلوا علينا بالنصح والمشورة والمقترحات والملاحظات لنستطيع عام بعد عام أن نتطور من هذا العمل .

وفتح معرض بساط الريح (18) ابوابه من الساعة الرابعة عصر إلى الحادية عشر مساء ، واستمر لمدة ستة ايام واختتم فعالياته أمس .

ورعت معرض بساط الريح (18) اعلاميا إلكترونيا لأول مرة "شبكة نادي الصحافة السعودي"
بواسطة : Ibrahim assiriIbrahim assiri
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 103 التاريخ 04-20-2017 09:57 صباحًا
التعليقات ( 0 )

تغريداتنا بتويتر

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:15 مساءً الجمعة 24 نوفمبر 2017.