• ×
أحمد الصعب

مهلا يا دعاة التعصب ..

أحمد الصعب

 1  0  729
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.
تختلف الميول والآمال والتطلعات بين من يتابع المسابقات المحلية للرياضة السعودية سواء دوري عبداللطيف جميل أو كأس ولي العهد والتي تدور رحاها هذه الأيام . مستويات بعض الأندية تغيرت عن السابق فهناك من طرأ التحسن الملفت للنظر على أدائها ونتائجها كنادي النصر الذي عانا مشجعيه خلال المواسم الخمسة عشر الماضية وبدأوا يمنون النفس بالعودة للماضي المجيد .وهناك أندية طرأ التذبذب على مستوياتها ونتائجها هذا الموسم كالهلال والأهلي والشباب فقد نالوا خسائر لم تكن في الحسبان رغم الاستقرار الإداري والفني لهذه الأندية .أما نادي الاتحاد الذي يسجل مستواه ونتائجه تدنيا واضحا للعيان فجماهيره بدأت تتألم وتصيح ماذا أصاب فريقها الذي كان قبل موسمين فارسا لايشق له غبار ويسجل اسمه بأحرف من ذهب في كل المسابقات .هذه الخمسة الأندية هي من يجعل المنافسة على أشدها وهي الأندية الجماهيرية مع احترامي لبقية الأندية الأخرى . ومع تنوع هذه المستويات بين صعود وهبوط وتذبذب يبقى التشجيع حامي الوطيس والإنفتاح الإعلامي خصوصا التجاري يزيد من حدة التعصب الرياضي بين المتابعين فنحن نشاهد عبر القنوات الفضائية المتعددة التجاذب الإعلامي فكل نادي له إعلامي مخصص يناقش قضاياه لكن للأسف الشديد بعض هؤلاء الإعلاميين تحولوا إلى مطبلين لأنديتهم مصادرين حقوق الآخرين ويذاع على الهواء مباشرة مهاترات وصراخ وإزعاج يجعل المشاهد المحائد يصاب بالإحباط جراء مايدور في الوسط الرياضي ولا يُستغرب أن أسباب تدني مستويات منتخبنا خلال السنوات الماضية من هؤلاء وأمثالهم الذين يعملون على مصلحة فرقهم ويكيلون لها المديح ويكيلون التهم الجزاف للآخرين .لكن أملنا كبير في وقف هذه المهازل الإعلامية التي تصدر من أشخاص يزرعون التعصب في قلوب النشء و يسقونه بماء الأهواءالشخصية.

بواسطة : أحمد الصعب
 1  0  729
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : كاتب

في هذا اليوم المجيد تعود بنا الذاكرة إلى...


بواسطة : كاتب

د."علي ابراهيم السنيدي" تتجه انظار...


بلغني خبر وفاة التربوي والمدير التنفيذي لجمعية...


تغريداتنا بتويتر