• ×

احمد المنجحي

شباب القنفذة فخرها

احمد المنجحي

 0  0  1.1K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


مما لاشك فيها أن العمل التطوعي ثقافة جديدة وجميلة في مجتمعنا ، ولكننا لو عُدنا الى تعاليم ديننا الحنيف لوجدنا أن هناك أساس عظيم للعمل التطوعي في الإسلام .

والشواهد كثيرة لنبي الرحمة عليه أفضل الصلاة والسلام وهو يمارس اعمالاً تطوعية ، وقصة المرأة التي حمل عنها الحطب أفضل دليل على أن الرسول عليه السلام مارسَ أعمالاً تطوعية .

ويعرف العمل التطوعي بأنه الجهد الذي يبذله أي إنسان بلا مقابل لمجتمعه بدافع منه للإسهام في تحمل مسئوليته .

ويعد العمل التطوعي مقياساً لتقدم الشعوب ورقيها الحضاري ففي دولة مثل سويسرا يعتبر التطوع إلزامياً على المواطنين .

عنوان مقالنا اتخذ من شباب محافظة القنفذة مثال يحتذى به في انتشار ثقافة العمل التطوعي فهناك عدة جمعيات تطوعية ينتمي إليها شباب المحافظة مثل مجموعة بصمة شباب و مجموعة عطاء التطوعية والتي قدمت عدة أعمال جليلة لمجتمعها منها ترميم المساجد ، وخدمة ضيوف الرحمن المارين بالقنفذة ، ومشروع حفظ النعمة ، وترميم البيوت للأسر المحتاجة .

اتفقت في خدمة مجتمعها وزرعت في أبناء المحافظة قيم التطوع النبيلة والتنافس الشريف وهذا ما جعلني أتمنى أن أرى مثل تلك المجموعات الشبابية المميزة في جميع محافظات المملكة حتى تعم تلك الثقافه الحميدة .

و إلى أن نصل لتلك المرحلة يجب علينا أن نقوم بخطوات عملية على أرض الواقع فمن المعروف أن الجمعيات الخيرية التابعة لوزارة الشؤون الأجتماعية هي التي تقوم بالأعمال الخيرية هذه الجمعيات الحكومية يجب أن تكون هي الحاضن للمجموعات الشبابية التطوعية بحيث نحصل على عمل يتضاعف انتاجه بعيدا عن الإجراءات البيروقراطية التي تنفر من العمل التطوعي .

لماذا لا نشاهد دور المدارس يتعدى أسوار مبانيها ؟
أليس رائعا أن نرى مجموعة من طلاب المدارس وهم يقومون بأعمال تطوعية في خضم يومهم الدراسي !!

أين دور المناهج التعليمية ؟
كيف سيكون الوضع لو حصلنا على خمسة ملايين عمل تطوعي يقوم به الطلاب في كل عام دراسي.
إننا بزرع بذور الخير في نفوس الناشئة سنحصدها يقيناً في شباب المستقبل.

(همسة)

إن المنظمات الخيرية والتطوعية في كل أقطار العالم العربي لا تتجاوز مجموع المنظمات الخيرية والتطوعية في ولايتين فقط من الولايات المتحدة الأمريكية!! وقد تعدت المنظمات الخيرية في أمريكا مليون جمعية ومنظمة غير ربحية.

بواسطة : احمد المنجحي
 0  0  1.1K
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : احمد الهلالي

تظل المملكة العربية السعودية واحدة من أهم الدول...


كلُّ عامٍ ووطني الحبيب وقادته بألف خير . كلُّ...


بواسطة : فضه عسيري

نفتح صفحة بيضاء مع إشراقة الفجر في ساعاته...


بواسطة : "المعية"

تجلس على كرسيها في فناء منزل أخيها ، عجوز في...


بواسطة : فضه عسيري

ما أجمل طفولتنا كنا نحلم بأحلام لا حدود لها،...


بواسطة : صحيفة ناجح

هناك أشخاص في وسطنا الرياضي سواء كانوا مشجعين...


تغريداتنا بتويتر

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:12 مساءً السبت 23 سبتمبر 2017.