• ×

مي نوري طيب

مفاهيم الصحة وثقافة الجمال

مي نوري طيب

 0  0  122
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
1-أهمية الماء لجسم الإنسان:
قال تعالى في كتابه الكريم:" وجعلنا من الماء كل شيء حي"
الماء هو أساس الحياة، وقد ذكره الله في كتابه لأنه عنصر مهم في الكون.
ويشكل الماء نسبة عالية في تكوين جسم الإنسان، وهو أساسي للحفاظ على توازن الجسم ووظائفه الحيوية، وأثناء قراءتي لدراسة قامت بها أخصائية التغذية "فداء شاتيلا" حيث ذكرت الكمية المناسبة لشرب الماء لحاجة الإنسان اليومية. ومعدل هذه الكمية يتراوح بين لترين ونصف إلى ثلاثة لترات على مدار اليوم.
وهناك دراسة بريطانية عن شرب الماء، كانت تجربة امرأة تبلغ من العمر 42 عاما، حيث كانت تشكو من تعب البشرة وفقدانها حيويتها ولمعانها. فقامت بشرب 3 لترات من المياه بشكل يومي لمدة شهر، وكانت النتيجة مذهلة، خفت الهالات حول العينين وقلت التجاعيد وأصبحت أكثر حيوية ونضارة. وإليكم صور المرأة قبل التزامها بشرب الماء وبعده:



الأوقات المناسبة لشرب الماء والسوائل:
-في الصباح الباكر.
-بين الوجبات.
عند تناول وجبة تحتوي على أطعمة قاسية، فنحتاج إلى كمية موزونة من الماء لمضغ الطعام ثم في عملية الهضم.

فوائد الماء المذهلة:
image

يساعد الماء على تخليص الجسم من السموم، ويعمل على تنشيط الدورة الدموية.
كما يحافظ على صحة الكليتين، ويعمل على تنظيم الجهاز الهضمي ويمنع الإمساك. ويقلل التوتر والتخلص من الصداع، وقد أثبتت الدراسات الحديثة بأنه يقلل من الإصابة بسرطان القولون بنسبة 54% ويقلل من آلام العضلات ويزيد التركيز ويقلل غثيان الحمل.

تجربة عالم ياباني :
image

(أكد عالم ياباني أن ماء زمزم يمتاز بخاصية علمية لا توجد في الماء العادي مشيرا الى ان الدراسات والبحوث العلمية التي أجراها على الماء بتقنية النانو لم تستطع تغيير أي من خواصه وأن قطرة من ماء زمزم حين إضافتها الى 1000قطرة من الماء العادي تجعله يكتسب خصائص ماء زمزم.
وأوضح الباحث العالمي الياباني رئيس معهد هادو للبحوث العلمية في طوكيو الدكتور مسارو ايموتو الذي زار المملكة عام 2008، في لقاء عقب حضوره الندوة العلمية التي نظمتها كلية دار الحكمة للبنات بجدة عن أبحاث الماء بتقنية النانو بحضور أكثر من 500من الباحثين والمهتمين في الجامعات ومراكز البحث العلمي أنه أجرى العديد من البحوث والدراسات على ماء زمزم حصل عليه من شخص عربي كان يقيم في اليابان مبينا أن ماء زمزم فريد ومتميز ولا يشبه في بلوراته أي نوع من المياه في العالم أيا كان مصدرها. ولفت النظر الى أن كل الدراسات في المختبرات والمعامل لم تستطع أن تغير خاصية هذا الماء وهو أمر لم نستطع معرفته حتى الآن وأن بلورات الماء الناتجة بعد التكرير تعطي أشكالا رائعة لذلك لا يمكن أن يكون ماء زمزم عاديا.
وأشار الباحث الياباني مؤسس نظرية تبلور ذرات الماء التي تعد اختراقا علميا جديدا في مجال أبحاث الماء ومؤلف كتاب (رسائل من الماء) أن البسملة في القرآن الكريم والتي يستخدمها المسلمون في بداية أعمالهم وعند تناول الطعام او الخلود الى النوم لها تأثير عجيب على بلورات الماء. واضاف "عندما تعرضت بلورات الماء للبسملة عن طريق القراءة أحدثت فيه تأثيرا عجيبا وكونت بلورات فائقة الجمال في تشكيل الماء". وأشار الدكتور مسارو ايموتو الى أن من أبرز تجاربه أسماع الماء شريطا يتلى فيه القرآن الكريم فتكونت بلورات من الماء لها تصميم رمزي غاية في الصفاء والنقاء. وأبان العالم الياباني أن الاشكال الهندسية المختلفة التي تتشكل بها بلورات الماء الذي قرئ عليه القرآن أو الدعاء تكون اهتزازات ناتجة عن القراءة على هيئة صورة من صور الطاقة مشيرا الى أن ذاكرة الماء هي صورة من صور الطاقة الكامنة التي تمكنه من السمع والرؤية والشعور والانفعال واختزان المعلومات ونقلها والتأثر بها الى جانب تأثيرها في تقوية مناعة الانسان وربما علاجه أيضا من الامراض العضوية والنفسية.
وأكد أن الماء يتأثر وفق ما يتعرض له من مؤثرات إيجابية أو سلبية وهو ما يشدد عليه في نظريته.
من جهتها قالت عميدة كلية دار الحكمة الدكتورة سهير القرشي ان العالم ايموتو هو المؤسس لنظرية تبلور ذرات الماء تبعا للمؤثرات الخارجية سواء كانت بصرية أو سمعية لخص مجموعة من تجاربه ونظرياته في كتاب عنوانه "رسالة من الماء".
image

ولفتت الى ان الندوة طرحت أثر الكلمات والافكار والمشاعر على الماء وكيف يمكن استخدام ذلك في معالجة الامراض حيث تم تصوير هذا الاثر بعد تجميد الماء تحت ظروف بيئية معينة. وأشارت الى أن هذه النظرية العلمية اقترحت ان كل كلمة تلفظ على أي نقطة ماء تجعلها تتخذ شكلا معينا عند تجميدها بسرعة عالية وذلك حين تتحول الى بلورات ماء مجمدة تحت التكبير. وبينت عميدة الكلية ان الندوة تناولت ما يسمى بظاهرة هادو وهي أن الافكار والمشاعر تؤثر في الواقع المادي وذلك بإنتاجه انواعا مختلفة من بلورات الماء المجمدة من خلال كلماته المكتوبة والملفوظة.
وقالت ان ايموتو قام بالتقاط تعبير الماء وطور تقنية لتصوير البلورات التي تشكلت حديثا من عينات المياه المجمدة عن طريق مجهر قوي جدا في غرفة باردة. وأضافت الدكتورة قرشي أن العديد من الصور الفوتوغرافية التي التقطها ايموتو لبلورات الماء أثبتت ان المياه قادرة على التذكر والابقاء ونقل أي نوع من المعلومات مثل الكلمات والدعاء والافكار والصور. وشددت على أن تنظيم هذه الندوة العلمية يهدف الى ايصال المعلومات والنظريات والبحوث العلمية غير المسبوقة الى الطالبات والباحثين في الجامعات والكليات السعودية انطلاقا من اهمية التواصل مع العلماء والباحثين في مختلف انحاء العالم.
من جهته أوضح عميد كلية الطب بجامعة الملك عبد العزيزبجدة الدكتور عدنان المزروع ان الدكتور ماسارو ايموتواوضح في دراساته ان أي ذرة في عالم الوجود لها إدراكوفهم وشعور فهي تبدي انفعالا ازاء كل حدث يقع في العالم وتعظم خالقها وتسبحه عن بصيرة. ولفت الى ان ذرات الماء تتسم بالقدرة على التأثير في أفكار الانسان وكلامه فالطاقة الاهتزازية للبشر والافكار والنظرات والدعاء والعبادة تترك اثرا في البناء الذري للماء.)

المصدر: جريدة الرياض



ومضة قلم:
image

الوجدان كصفاء البحر:
وجداني فسيح صاف مثل صفاء البحر، ساعيا إلى الإخلاص كسعي الأسود، أعانق خلاني بلا نفاق. علمتني أمي بأن لا أكون قلبا حسودا، أقاوم الألم وأصارع شوكته لأني حقا وجدان موعود (أحمد صبايحه)

بواسطة : مي نوري طيب
 0  0  122
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : مي نوري طيب

في بداية هذا الشهر الكريم، أحببت أن أنقل لكم...


بواسطة : مي نوري طيب

في المقالة السابقة قمنا بتنظيم وجبة الفطور...


بواسطة : مي نوري طيب

في المقالة السابقة تحدثنا عن أهمية الصيام من...


بواسطة : مي نوري طيب

عندما تتهيأ النفس ويرتقي الإدراك في تأمل فوائد...


بواسطة : مي نوري طيب

" النور، والجرأة، والصوت، والروح، والمعلم"...


الكاتب : عبدالله العسبلي إننا نستقبل ضيفًا...


تغريداتنا بتويتر

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:47 صباحًا الثلاثاء 30 مايو 2017.