• ×

ابراهيم المخلوطي

عندما يرحل العظماء

ابراهيم المخلوطي

 0  0  1.1K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عندما يرحل العظماء تنقص الأرض من اطرافها وتنطفي منارة كبرى كانت ترسل أشعاعات خيرها ونورها في ربوع العالمين .عندما يرحل العظماء تنفطر لذهابهم القلوب لكونهم حماة الأمة وركنها الركين وصمام امان قيمها ومبادئها التي ترفع بها الى مصاف الأمم الخالدة ذات الأسهامات الكبرى في حياة البشريه ..لانرثي اليوم رجلا عاديا او شخصا عابرا .نقف اليوم بمشاعر عميقه تشتعل فيها الحسرة والألم في موقع رثاء رجل بأمة رجل أحيا قبيلته وعمل ليل نهار لخدمتهم والتفاني في اسعادهم ..انه الشيخ الراحل/يحى بن علي بن عامر العربي .شيخ قبائل المنجحه .هذا الرجل الذي يحبه البعيد قبل القريب هذا الرجل اعطاه ربه حسن في الخلق وسلامة منطق وقوة فطنه ورجاحة عقل .قد كان شهما صابرا في طاعة والناس تشهد بالصنيع الثاني قد سار يحى ماضيا في لحظة ياليتها قد ايقضت جثماني بشرى سمعناها لخير
مؤذن تروي لنا مزهوة الأفنان لهفت نفسك أن تموت على الرضا والله لبى منية اللهفاني في دار خلد مستقرك شيخنا هذا الدعاء منور العرفاني . يانجم حزن قد اضاء بمدمعي يرويك شوقا مدمع الأجفاني ..
نعم العظماء هم فقط من يحفرون في اعماقنا الوعي البشري والأنساني علامات فارقه تتحول الى نهج ونمط حياة يسطرون تاريخا مجيدا لشعوبهم واوطانهم .
رحمك الله شيخنا واسكنك جنات الخلد . وبارك الله لنا في عامر .واطال عمره واعانه وهداه وارشده الى سواء السبيل

 0  0  1.1K
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : احمد الهلالي

تظل المملكة العربية السعودية واحدة من أهم الدول...


كلُّ عامٍ ووطني الحبيب وقادته بألف خير . كلُّ...


بواسطة : فضه عسيري

نفتح صفحة بيضاء مع إشراقة الفجر في ساعاته...


بواسطة : "المعية"

تجلس على كرسيها في فناء منزل أخيها ، عجوز في...


بواسطة : فضه عسيري

ما أجمل طفولتنا كنا نحلم بأحلام لا حدود لها،...


بواسطة : صحيفة ناجح

هناك أشخاص في وسطنا الرياضي سواء كانوا مشجعين...


تغريداتنا بتويتر

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:15 مساءً الأحد 24 سبتمبر 2017.