• ×

صحيفة ناجح

مَلعب الوسم وحقِيقته المُره

صحيفة ناجح

 0  0  516
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
يعتبر ملعب فريق الوسم هو المتنفس الوحيد لابناء البلدة فقد تم شراءه قبل 30 عام تقريباً، من قبل رجال الفريق وتوثيقه بصكٍ شرعي بإسم الرئاسه العامه لرعاية الشباب لضمان حقوقهم الى مدى بعيد وكانت تطلعاتهم بأن يكون الفريق مسجلاً رسمياً في تلك الجهه بعد تقديم جميع الاوراق المطلوبه وتوفير الشروط لاكمال اللازم في ذلك الزمن، علماً بأن تلك المبادرات كانت مستمره ولكن كان الاهتمام الاكبر هو صنع فريق ليضع اسمه في مقدمة قائمة فرق الساحل متصدراً لجميع البطولات بل كان يعد من اقوى الفرق في المنطقة ويملك عناصر يُشَار إليها بالبَنَان .
إلا ان ذلك الفريق لم يكتمل عطاءه ومواصلة حلمه واصبح من المستحيل ان يكون مثل ما كان في الماضي وقد يكون السبب الرئيسي في فشل ذلك الحلم تلك التحزبات التي تسعى الى مصالحها الشخصيه سواء كان لاعباً او إدارياً او مهما كان منصبه في الفريق .
عموماً لست هنا لأشرح ما مضى في تلك الاعوام ولكن لاطرح مشكله يتداولها الشارع الرياضي القحماوي، بين حين واخرى وعندما اقول الوسم أي انني اذكر اسم حمل من الشهره ما يكفيه بقية حياته ولكن مع تغير الزمن وانفس البشر اصبح فريق الوسم اسم يقرأ ضمن اسطر التاريخ فقط ولم يعد متواجد كما كان، تم هجره والرحيل عنه وترك اسم رصع بالذهب .
الجدير بالذكر بان الفريق لم يُشرك أي عنصر خارجي في دماره او لاسقاطه وانما تقسمه الى تحزبات رسمت خططها لتتمكن من السيطره عليه وخرابه ويعتقدون في ذلك بان كل خطوه يخطونها تجلب النفع لهم ولفريقهم حتى تم تفكك الفريق لدرجة ان البعض في البلده اصبح يستهزء بذلك الكيان .
علماً بأن الجميع في بلدة القحمة يعلم بأن الفريق لم يبقى منه الا اسمه فقط، ولا يعارضني البعض فيما اقول ولكن سؤالي ماذا عن ذلك الملعب الذي يعتبر هو الوحيد الموثق شرعاً في المنطقة ؟؟؟ وذلك بإجتهادات من شخصيات احبت الفريق بكل إخلاص وتفاني، هل سوف يكون عنوان لكل شاب متزوج او كما يقال عنه الان بانه أصبح قاعة افراح، من المؤسف جداً ان فريق الوسم وصل به الحال الى هذه المرحله فمن هو المتسبب في ذلك تساؤلات كثيره وامور غامضه ومزعجه وخصوصاً عندما صارت تلك المنازعات والمناقشات في الاونه الاخيره من بعض التصرفات والتي هي من قبل بعض الشخصيات الهامه في الوسم فقد وصل بهم الحال الى ان يشتكي كل منهم الاخر، موقف غريب تعجب منه الصغير قبل الكبير عندما تشاهد من يغار على ذلك الكيان، والوصول إلى حل جذري لكل المشاكل ما كان منهم الا ان يتم تشكيل لجنة إنقاذ للفريق بعد اهمال الادارة السابقه لأرضية الملعب والفريق وعدم توفير المتطلبات وتطويره، ولم يكن في حسبانهم بأن الادارة السابقه لن تتيح لهم الفرصه لتشكيل إدارة جديده وجاده يتأملون منها الخير الكثير، إلا ان تلك الادارة قامت بشكوى رسميه ضد اعضاء اللجنه عندما قاموا بتنظيم دورة رياضيه تحمل اسم الوسم، وسرعان ما تم إيقاف الدوره وحرمان ابناء البلده من اللعب ولكن استمر عمل تلك اللجنه والرجوع الى الشيوخ للنظر في المشكله وحلها ولكن لم تكن هناك كلمه صريحه من مشايخنا او حل قطعي فيما حدث الا ان يكون حلها من قبل الجهات الحكوميه او الاتفاق فيما بينهم والحصول على حل يناسب الجميع فهل هذا يعقل ولماذا ؟؟؟
رسالة صريحة أوجهها لأبناء الفريق وخاصةً الى الإدارة، متى نشاهد ملعب يناسب ابناء البلده والفرق المشاركه من خارجها وترك تلك التصرفات التي تقلل من شخصياتكم أمام المجتمع الرياضي في القحمة خاصة والساحل عامة، فإن كنتم تحبون الوسم ولستم قادرين على المحافظة على كيانه، يجب عليكم تركه وإتاحة الفرصة لمن يريد اعادة بنائه او تطوير ملعبه ولا تكونوا عبء على رياضة القحمة ورموز يكرهها الجميع، واعلموا بأن ما قدمتموه سابقاً لفريق الوسم لم ينسى بل انه موقف سوف يشكركم عليه كل محبين الرياضه في البلده .

بواسطة : صحيفة ناجح
 0  0  516
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : حمزة السيد

من خﻻل متابعة مدققة للأجيال المتعاقبة من أبناء...


بواسطة : حمزة السيد

اختصر المسافات وتعال بلدة الفريق المشعة...


بواسطة : "المعية"

تلك الحمامة البنية، منذ أشهر وهي تقف على شرفة...


بواسطة : حمزة السيد

بلدة الفريق عنوان الجمال. .بلدة الفريق دار...


بواسطة : حمزة السيد

التصور للنهائي العاشر من قبل الأجهزة الفنية...


بواسطة : حمزة السيد

مجد العبادلة فعﻻ فريق عاشق البطوﻻت وبنهم...


تغريداتنا بتويتر

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:16 مساءً الأربعاء 16 أغسطس 2017.