• ×

الدكتور عبد الرحمن الشهري

أهمية الغذاء في الحد من مرض السرطان

الدكتور عبد الرحمن الشهري

 0  0  506
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
في هذا المقال أريد التأكيد على أهمية نوع وكيفية الغذاء ودوره في حدوث السرطان وقد استندت على بعض الدراسات من أخصائيي التغذية في دراسات المانيه وعادة ما يركز أطباء الاورام على تشخيص المرض وعلاجه اما الوقاية منه فذاك متروك لأطباء الاسرة وأخصائيي التغذية بل والتعليم كذلك في مختلف مراحله والتثقيف الصحي والإعلام يقوم بدور نشر ذلك والتأكيد عليه هنا المح سريعا لبعض الغذاء ودوره في نشأة السرطان وبالمقابل الغذاء الذي يحمي من السرطان او يخفف من حدوثه
ثبت من دراسات إحصائية غذائية أن نحو 70% من أسباب الإصابة بامراض السرطان ترجع إلى نوع التغذية التي يتناولها الإنسان . فمثلا اللحم المشوي يساعد على الإصابة بالسرطان وخصوصا الأجزاء المحروقة منه وكذلك كثرة تناول الدهون الحيوانية . كما تبين دراسات عام 2013 أن بعض المواد النباتية Phytochemicals التي توجد في غذاء الإنسان أن في إمكانها منع نشأة خلايا السرطان . تلك المواد النباتية توجد في الغذاء الطبيعي للإنسان وتمنع نشأة مرض السرطان . ومن ضمن تلك المواد:
١) ليكوبين وهي موجودة في الطماطم ،
٢) سلفورافان وهي توجد في البروكلي،
٣) كاروتينات وهي توجد في الجزر وفي السبانخ ، و صفار البيض.
٤) بولي فينول وهي توجد في الفواكه
٥) كبريتيدات (تحتوي على الكبريت) ، وتوجد في البصل و الثوم و الكراث.
٦) فلافونات وهي توجد في الصويا.
إذاً لا توجد وصفة معينة يمكن أن تساعد الجميع ، إذ أن لكل إنسان عملية تمثيل غذائي خاصة به وتختلف من شخص لآخر. لذلك ينصح خبراء التغذيه بتنويع الغذاء إذ يبدو أن التأثير الإيجابي في منع حدوث السرطان يكمن في تعاون تلك المواد مع بعضها البعض في احداث المناعة.
تشير الإحصاءات إلى أن 70% من الاصابة بمرض السرطان تعود إلى عادات غير صحية مثل التدخين وعدم الاهتمام بمأكولات طازجة ومفيدة. وتبين الإحصائية التوزيع التالي بين المصابين بمرض سرطاني :
35% منهم بسبب سوء التغذية
30 % منهم بسبب التدخين
15 % بسبب عيب وراثي عن الأب أو الأم
3% بسبب شرب الكحوليات
2 % بسبب التعرض للأشعة الفوق بنفسجية
والباقي لأسباب مختلفة نادرة
يتبين من تلك القائمة أن الإنسان يستطيع خفض احتمال تعرضه لمرض السرطان عن طريق : أولا، الامتناع عن التدخين، وثانيا تناول أطعمة مفيدة ينصح بها الأطباء تقي من هذا المرض.
الأطعمة التي ينصح بها المختصون :
الطماطم، الجزر، الكرنب، البنجر الأحمر القرنبيط الأخضر، الثوم، البصل، الكركم، الزعفران، الصويا، الأسماك، الموالح، الدقيق الكامل من انواع الحبوب المختلفة سواء كان برا او ذرة او غيرها المهم ان يكون كاملا بقشره ولبه، الفجل، الجرجير، الشاي الأخضر، عين الجمل، المشمش ....
ليس معنى ذلك أن يقتصر الغذاء على تلك الأطعمة، ولكن الاهتمام بتناولها بين الحين والآخر، والتقليل من اللحوم الحمراء عليهم عامل كبير في الوقاية . وأكرر خطورة كثرة تناول اللحوم الحمراء لما ينتج بعد هضمها وتحللها من مواد سامه تؤثر تأثيرا مباشرا على جدار القناة الهضمية مما يسبب سرطان القولون وغيره وخصوصا اذا اقترن ذلك بالإمساك وكثيراً ما يحدث في مجتمعنا بسبب داء السكري وقلة الحركة وقلة تناول الألياف في الطعام .
حاول وحاولي ان لا يكون هناك إمساك واحرصا على شرب الماء باستمرار.
وقانا الله وإياكم وحفظنا من السرطان وسوء الأسقام .


الدكتور عبدالرحمن بن علي الشهري
استشاري الأمراض الباطنية و رئيس قسم أمراض الدم و الأورام بمستشفى عسير المركزي

 0  0  506
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

بواسطة : مي نوري طيب

عندما تتهيأ النفس ويرتقي الإدراك في تأمل فوائد...


بواسطة : مي نوري طيب

" النور، والجرأة، والصوت، والروح، والمعلم"...


الكاتب : عبدالله العسبلي إننا نستقبل ضيفًا...


بواسطة : مي نوري طيب

1-أهمية الماء لجسم الإنسان: قال تعالى في كتابه...


بواسطة : نوره مروعي

"أبها " يخيل إلي أنني عندما اتحدث عن أبها...


بواسطة : مي نوري طيب

من خلال قراءتي ورحلاتي الفكرية، أحببت أن...


تغريداتنا بتويتر

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:28 مساءً الأربعاء 24 مايو 2017.