• ×

سامي ابو دش

موضة المطبات الاصطناعية !

سامي ابو دش

 0  0  767
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


المطبات الاصطناعية والتي أصبحت كـ موضة شبيهة بالموضات العالمية , من قوة وسرعة انتشارها وتداولها سواء أكانت في كل مدينة أو قرية متناثرة الأرجاء من مملكتنا الحبيبة والغالية علينا خاصة , أو في مختلف دول العالم عامة , وذلك بهدف الحد أو التخفيف من نسبة السرعات العالية أو الجنونية لدى عدد من السائقين وخاصة المتهورين , بالإضافة لتقليلها من نسبة الحوادث , وهي تختلف وتتشكل وتتنوع تبعا للمكان , والذي قد وضعت فيه ولأجله , وذلك لضمان أن يبقى الطريق وفي كل الأحوال آمنا ومحافظا على سلامة الآخرين .
وقد يتفق الكثير منا بوجود هذه المطبات الاصطناعية ولكن ! يجب بأن تكون خاضعة لكافة المعايير والشروط , كما يجب على الجهات المعنية القيام بتوفيرها وتحقيقها على أرض الواقع , كأن يتم مثلا إنشاء هذه المطبات في أماكن محددة , وذلك لتحقيق الهدف والفائدة والتي قد عملت من أجلها , مع وضع لوحات وعلامات إرشادية وتوضيحية لها وبإنارتها للدلالة على وجودها , وعلى أن تكون أكثر فائدة ومخصصة فقط للأماكن ذات الأفضلية أو ذات الأهمية البالغة بوجودها كالمدارس , والمساجد , أو أماكن التفحيط , أو التي تكثر فيها الحركات المرورية كالأسواق أو أو .. الخ , وعلى أن تنشأ أيضا بطريقة آمنة ومنظمة وملائمة للمركبة أولا ثم للطريق كـ ثانيا .
كما أننا نختلف حتما لعكس ما قد عملت له أو لأجله , كـ كثرة إنشائها ووجودها بطرق مختلفة ومتنوعة أو بصورة مبالغة فيها , فضلا عن كونها قد أصبحت تشكل ظاهرة غير طبيعية أو غير مرغوبة فيها , لتكون نتائجها ومحصلتها علينا بظهور الملل والرعب , وبالخراب والدمار لمركباتنا , ولهذا .. فيجب أن يتم الاختيار ما بين هذه المطبات أو بوجود نضام ساهر , علما بأن أكثر المطبات لم تكن نظامية من حيث إنشائها من قبل الجهات المعنية والمسئولة , بل كانت من صنع البعض من المواطنين , أو من بعض سكان الأحياء أو القرى , حيث تم بنائها بطريقة عشوائية لتشكل خطورة مجهولة على سالكي الطريق دون أي معايير أو مقاييس للجودة , وهي بالتأكيد تعد مخالفة واضحة وصريحة ويجب على الجهات المعنية بأن تقوم بإزالتها فورا , لأنهم قد وضعوها لحماية (أنفسهم أولا) على حساب الآخرين , وأيضا فقد أضروا أو تسببوا في ظهور الكثير من الحوادث لدى الغير وخاصة ممن يفاجئون بوجودها , وكل ذلك من أجل فائدتهم ومصلحتهم , ومن دون أي تفكير لعواقب فعلتهم .

سامي أبودش
كاتب سعودي .
https://www.facebook.com/sami.a.abodash



بواسطة : سامي ابو دش
 0  0  767
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

كلُّ عامٍ ووطني الحبيب وقادته بألف خير . كلُّ...


بواسطة : فضه عسيري

نفتح صفحة بيضاء مع إشراقة الفجر في ساعاته...


بواسطة : "المعية"

تجلس على كرسيها في فناء منزل أخيها ، عجوز في...


بواسطة : فضه عسيري

ما أجمل طفولتنا كنا نحلم بأحلام لا حدود لها،...


بواسطة : صحيفة ناجح

هناك أشخاص في وسطنا الرياضي سواء كانوا مشجعين...


بواسطة : حمزة السيد

حكومتنا الرشيدة السعودية بقيادة آل سعود أهل...


تغريداتنا بتويتر

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:05 مساءً السبت 23 سبتمبر 2017.